سامحني سيدي رئيس الوزراء واسمع مني

سامحني سيدي رئيس الوزراء واسمع مني
سوف اتحدث كرجل بسيط لا يدري ما يدور بين علية القوم شيئا.
واعود بالسؤال علي السيد شرف هل انت يا سيدي
رئيس وزراء الثورة حقا.ان كانت اجابتك بنعم.
وهذا ما قلته من قبل. لماذا لا يري مواطن بسيط مثلي. هذا
الكلام حقيقة واقعة علي الارض.لماذا لا اري ترجمة لقولك
انك رئيس وزراء الثورة واقعا علي الارض.سامحني يا سيدي رئيس الوزراء.
انا كمواطن بسيط لم يتغير حالي من بعد الثورة عنه من
قبل الثورة.لم اري اي تغير او بدايات تغير حتي اشعر ان هناك
بالفعل رئيس وزراء يتحدث ويعمل باسم الثورة.بداية من الوزراء
الذين يعملون بجانبك.كثيرا منهم لدي
اعتراض عليهم. ولكنهم مازالوا في مناصبهم يرزقون.
وبعدها جاءت صدمة المحافظين .وتعيين القيادات المحليات.ومن قبل ذلك
التعديلات الدستورية.كل هذة الامور تشي بان كثيرا من هؤلاء
لا يمثلوننا.فلماذا اشعر حقا انك رئيس وزراء الثورة.
نعلم جميعا انك رجل طيب وصالح. ولكن في هذة المرحلة
من تاريخ مصر لا يكفي هذا كله لتمسك منصب
خطير كهذا.يجب ان تتصف سيدي بالقوة وعدم مراعاة
احد غير مصلحة الشعب المصري.الذي امنك علي هذا المنصب
الخطير. في هذا الوقت العصيب.مشكلة الامن لم نري لها حلا
جذريا حتي اليوم.رغم كل الاقتراحات علي سيادتك.رغم علمنا
ان اساسها هو تقاعس بعض رجال الشرطة عن القيام بعملهم.
لانهم لا يريدون ان يعملوا إلا في نفس الظروف التي كانوا
يعملون بها من قبل.وحتي نقول جاي لقد سلمنا.
وهذا لن يحدث سيدي رئيس الوزراء.يجب ان تأخذ
ببعض الاقتراحات الكثيرة التي اقترحها عليك البعض.اولها اجبار هؤلاء
الذين لا يعملون علي القيام بالعمل. او عند تقصيرهم في عملهم او
زيادة معدل الجريمة في مناطقهم يجب محاسبتهم حسابا عسيرا.
الانفلات الامني نعلم جميعا ان سببه تقاعس بعض رجال الشرطة
عن اداء عملهم.لماذا لا يرحل او يتم محاسبة من يقومون
بهذا التقاعس.المواصلات لا جديد فيها.
الطرق لازلنا لا نستطيع السير عليها.المستشفيات لازالت قذرة غير
.صالحة للعلاج الآدمي.اين رجالك من النزول الي الشارع
من النزول الي المواصلات.من النزول الي المستشفيات وغيرها.اين رجالك يا
سيدي
رئيس الوزراء.لم اشعر كمواطن بسيط
باي تغير في حياتي. رغم كونك تقول انك رئيس وزراء الثورة.
لماذا لا تخرج علينا نحن البسطاء لتحدثنا. بان هناك مثلا
تغيير سيحدث في المواصلات. او اداء عمل المستشفيات. وانه سيكون
كذا. وان وهذا هو الاهم الآلية للوصول اليه ستكون كذا.
حتي نحاسبك ان لم يتحقق ما تقوله.ولكن القول انك رئيس
وزراء الثورة دون دليل او محاسبة علي قولك هذا.ليس له معني.
نحبك سيدي رئيس الوزراء.ولكن نريدك بيننا. ونريد
ان نري رئيس ووكيل المواصلات في الشارع.نريد وزير الصحة داخل
المستشفيات.نريدهم ان يحسوا بمعاناتنا.نريد ان نري اي تحسن ولو بالمتابعة.
فهل هذا كثير علينا سيدي رئيس وزراء الثورة.


هل أعجبك الموضوع ؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة مهووسي الويب ©2012-2013 | ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| أنضم ألى فريق التدوين