احترس من تطبيقات الهاتف المجانية!

تطبيقا "واتسآب" و"فيسبوك" من التطبيقات المفضلة لدى أصحاب الهواتف الذكية، إلا أنها قادرة على الوصول إلى كل بياناتهم دون إذنهم. لذلك، يحذر خبراء الإنترنت من هجمات على الهواتف الذكية تستغل تلك التطبيقات.
Soziale Netzwerke
يعتبر تطبيقا "واتسآب" و"فيسبوك" أكثر التطبيقات شعبية لدى أصحاب الهواتف الذكية، بحسب ما أكد استفتاء لمستخدمي صفحات DW على مواقع التواصل الاجتماعي. وإلى جانب هذين التطبيقين، يستخدم أصحاب الهواتف الذكية أيضاً تطبيقات القواميس وبرامج البريد الإلكتروني و"غوغل بلاس". لكن خبراء في حماية البيانات أطلقوا مؤخراً تحذيرات من استخدام تطبيقات الدردشة والتواصل الاجتماعي مثل "واتسآب" و"فيسبوك".

فتطبيق "واتسآب"، على سبيل المثال، يقوم، بحسب ديرك كوخل من مجلة "كمبيوتر بيلد" الألمانية المتخصصة، بتحميل كل أرقام هواتف المستخدم على مزود خدمة خاص بالشركة المشغلة للتطبيق. ويخمن كوخل أن أصحاب التطبيق يتصرفون بطريقة ما أو بأخرى بتلك البيانات، أو حتى يبيعونها، مضيفاً أن "المال ليس أهم عملة في الإنترنت في وقتنا الحاضر، بل البيانات".
كما أن استهتار الكثيرين من أصحاب الهواتف الذكية بالمعلومات الخاصة المخزنة فيها سبب آخر في انعدام الأمان الإلكتروني، كما يقول الخبراء، لاسيما في ظل ارتفاع نسبة هجمات قراصنة الإنترنت على أجهزة الكمبيوتر الشخصية والهواتف الذكية، من خلال استغلال بعض التطبيقات وسرقة بيانات المستخدمين لبيعها.
لكن سرقة البيانات ليست فقط حكراً على القراصنة وعصابات البيانات، بل الحكومات أيضاً تقوم بذلك، وأبرز مثال على ذلك تقرير صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية نقلاً عن المعلومات السرية التي سربها المحلل السابق في وكالة الأمن القومي الأمريكية "إن إس إيه"، إدوارد سنودن، والتي أشارت إلى أن الوكالة قامت بسرقة بيانات مستخدمي تطبيق لعبة "الطيور الغاضبة". لكنه لم يقدم معلومات حول سبب قيام الوكالة بجمع هذه المعلومات.
Symbolbild - Digitalwirtschaft وكالة الأمن القومي الأمريكية استخدمت لعبة "الطيور الغاضبة" للتجسس على مستخدميها.
هذا ويحذر الصحفي وخبير الإنترنت الألماني روبين كومبل من عدم توفر أي طريقة لحماية المستخدم بشكل كامل من سرقة بياناته، إلا أنه ينصح بالابتعاد عن تطبيقات الهواتف الذكية المجانية والمشبوهة، بالإضافة إلى التعامل بحذر مع مجانية هذه التطبيقات والتساؤل حول سبب عرضها بشكل مجاني على المستخدمين.
وفي النهاية، فالأمر يتعلق بصاحب الهاتف الذكي ومدى جديته في حماية بياناته الشخصية. ويشدد كومبل على ضرورة تحميل تطبيق للحماية من الفيروسات على كل هاتف يعمل بنظام تشغيل "أندرويد"، الذي تنتشر فيه الفيروسات بشكل أكبر من منافسه، نظام "آي أو إس" التابع لشركة "آبل".

هل أعجبك الموضوع ؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة مهووسي الويب ©2012-2013 | ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| أنضم ألى فريق التدوين